الغزو الفكري. حوار مجلة البحوث الإسلامية حول الغزو الفكري

البحث الثاني هدف الغزو- وإن كان عسكرياً بالدرجة الأولى- هو احتلال الأرض، أما الغزو الثقافي فيهدف إلى احتلال العقل؛ فهو أخطر من الغزو العسكري، وعلامة ذلك أن الغزو العسكري يستمد قوته من آليات الإخضاع الخارجي، بينما ييسّر الغزو الثقافي آليات الإخضاع الداخلي، مما يبدو وكأنه تعمية للحال، أو تجميل له، فيُقبل الإخضاع على أنه شيء آخر غير الإخضاع، لالتباسه بمفاهيم كثيرة تتصل بعمليات التكوين الذاتي، كالنمو والاستقلالية والأصالة والصلابة والسلطة والمناعة والوعي المذاهب الدينية المنحرفة الشيعة والمتصوفه والقاديانية والبهائية
منذ أن بزغت شمس الإسلام بدأ أعداؤه يحيكون خيوط المؤامرة ذات الأشكال المتعددة، وی دبرون المكائد على مرِّ الزمان لا يكلُّون ولا يملُّون؛ فتارة من ناحية الإعلام عن طريق الهجوم على ثقافتنا، وتارة أخرى عن طريق التعليم، فضلاً عن المعاملات الاقتصادية التي تسير على النحو الذي يريده الغرب خالد بن عبد الله القاسم بـ"تصرف"

الرجوع إلى كتب اللغة يتبين لنا أن كلمة "الغزو" تدل على القصد والطلب والهجوم على الناس وقتالهم في عقر دارهم، وانتهابهم، وقهرهم، والتغلب عليهم ولم تكن كلمة "الغزو" تطلق في القديم إلا على الغزو العسكري من خلال الحروب والمعارك بين الجيوش في ميدان القتال.

مظاهر الغزو الثقافي
لكن الغزو الثقافي والفكري يتمتع باستلاب حقيقي للجبهة المقاومة ، بحجة غيابه عدوا مباشرا ماديا!! الغزو الفكري هو الوسائل غير العسكرية التي اتخذها الغزو الصليبي لإزالة مظاهر الحياة الإسلامية وصرف المسلمين عن التمسك بالإسلام مما يتعلق بعقيدتهم وما يتصل بها من أفكار ومعتقدات
مظاهر الغزو الثقافي
البنوك الربوية المعونات المالية والقروض الدولية
الغزو الفكري معناه
أسلحة الغزو الفكرى والتغريب: الأسلحة العسكرية 1
ومن الأمثلة الهامة والمثيرة مكتب الخدمات الإستراتيجية في أميركا الذي كان يعمل على "نشر المعلومات المضللة ولعل من الأمور الهامة التي يمكننا من خلالها أن نحدد المنطلق التاريخي للغزو الفكري هو ظهور تلك الشخصية اليهودية اليمنية التي ظهرت فى عهد الخلفاء الراشدين وهو عبد الله بن سبأ ، الذى استثمر الخلاف الذي حدث فى عهد الخليفة الراشد علي بن أبي طالب وبدأ يجمع بعض الأكاذيب والضلالات على الإمام على بن أبى طالب وبدأ يصفه بصفة النبوة وأحياناً بصفات الألوهية، والتف حوله بعض يهود اليمن الذين تسموا بعد ذلك بإسم أى شيعة علي رضى الله عنه، وبدأ يلتف حولهم بعض السذج من المسلمين
أشار المؤلف في هذا المبحث إلى أن المراد بالغزو الفكري هو محاربة الخصم ومحاولة القضاء عليه واستعماره واستعباده باستخدام طرق ووسائل غير عسكرية: كالفكرة والكلمة والرأي، والنظريات والشبهات، وخلابة المنطق، وبراعة العرض، وشدة الجدل ولدادة الخصومة، وتحريف الكلم عن مواضعه، وغير ذلك مما يقوم مقام السيف والصاروخ في أيدي الجنود، والفارق بينهما هو نفس الفارق بين وسائل وأساليب الغزو الفكري قديما وحديثا، ثم تحدث الباحث بعد ذلك عن خطورة هذا الغزو ثم مجالاته التي ينتشر من خلالها تصوير تراث الأمة الإسلامية بصورة التخلف وعدم قدرته على إمداد الحضارة بشيء مفيد وأنه لم يكن له الفضل على الحضارات التي جاءت بعده

.

30
الغزو الفكري.. التشخيص والعلاج
ومن أهم نتاج المستشرقين في القرن العشرين دائرة المعارف الإسلامية التي صدرت بثلاث لغات: الإنجليزية والفرنسية والألمانية وصدرت في عدة طبعات وترجمت إلى عدة لغات وقد اشترك في تأليفها أكثر من 400 مستشرق وبلغت أكثر من 3000 مادة في أكثر من 10
غزو فكري
الاعتزاز بالهوية يكسب الأمة قوة، ويشحذ عزيمتها للبناء، وتحقيق النهضة، لذلك فإن مواجهة الغزو الثقافي الغربي في مجال التعليم والإعلام يجب أن تحتل مكانها في المشروع الحضاري الإسلامي
الغزو الفكري (دسائس اليهود والنصارى ضد المسلمين)
وقد أغرق دعاة الضلال في دعوتهم عندما أحيوا الحضارات القديمة لإيجاد مزيد من الانقسام والفرقة, فرأينا الدعوة إلى الفرعونية, والدعوة إلى البابلية, والآشورية